قصة قصيرة

الرئيس السيسي يشهد مشروعات تطوير منطقة شرق القاهره وقصر البارون بعد ترميمه ومطار سفنكس والعاصمه

وزير الري: لدينا فجوه مائيه تقدر ب20 مليار متر مكعب سنوياً

كتبه/سحر قناوى..سها ممدوح.

شهدت إفتتاحات اليوم الاثنين، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى، عرض فيلم ” نقلة حضارية”، من إنتاج إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة، حيث إستعرض فيها أهم الإفتتاحات ومنها مطار سفنكس، وأيضا مطار العاصمة، وعدد من المشاريع السياحية مثل قصر البارون.

وإفتتح الرئيس عبدالفتاح السيسى، مطار العاصمة الدولى، ومطار سفنكس، عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

وأفتتح أيضاً ؛الرئيس السيسى مجموعة مشروعات تطوير منطقة شرق القاهرة، وقصر البارون بعد ترميمه.

وشهدت الفترة الماضية الإنتهاء من مشروع ترميم” قصر البارون إمبان “بحى مصر الجديدة إستعدادا لإفتتاحه لإستقبال زائريه بعد الإنتهاء من مشروع ترميمه وتطويره ليصبح معرضا يروى تاريخ حى مصر الجديدة.

وبالثياق ذاته؛

قال الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، إن مصر تعتمد على نهر النيل في 97% من مواردها، ويرتكز سكانها على 5% فقط من مساحتها وباقي المساحات صحراء

وقال عبد العاطي؛ خلال إفتتاح عدد من المشروعات القومية الكبري بحضور الرئيس السيسي، اليوم الإثنين، إن الدولة المصرية لا تنتظر المشكلات لحلها؛ بل تتنبأ بها وتواجهها وتعد لها.

مشيرًا إلى أنه؛ لا توجد دولة في إفريقيا تعيد إستخدام المياه أكثر من مرة وتكون عالية الملوحة إلا مصر.

وأشار أيضاً ؛ وزير الري إلى أن هناك فجوة في المياه لدى مصر تقارب 20 مليار متر مكعب، لافتًا إلى أن مصر ثاني دولة في العالم من حيث نسبة إستخدام المياه المعالجة.

وأوضح وزير الري؛ إلى مشروع “المحسنة” الذي يعالج مليون متر مكعب في اليوم مياه صرف زراعي ومشروع بحر البقر الذي يعالج نحو 5,6 في اليوم، معتبرًا أنها من أكبر المشروعات على مستوى العالم، وأن مصر تعتبر ثاني دولة في العالم وتقوم بإعادة الإستخدام بعد دخول مشروع بحر البقر في الخدمة من حيث النسبة، أما من حيث الكمية فمصر تعتبر أعلى دولة في العالم في إعادة استخدام المياه المعالجة.

وأشار أيضاً إلي؛ عرض وزير الموارد المائية برامج مواجهة العجز المائي التي من خلالها تتم إعادة تدوير المياه وتحلية مياه البحر للوفاء بمتطلبات مياه الشرب بالمناطق الساحلية والتنمية المستقبلية وحصاد الأمطار وتأهيل الترع وأعمال التبطين لرفع كفاءة نقل المياه وبرنامج الري الحديث لرفع كفاءة” الري الحقلي” في 6 ملايين فدان، والحد من المحاصيل الشرهه بإستهلاك المياه كالأرز والموز وقصب السكر.

وأضاف عبد العاطي ؛ أن معدل الشكاوي في عام 2016 بلغ 1800 شكوي، والعام الجاري 2020 بلغت الشكاوي 200 شكوي، مؤكدًا أن هدف الوزارة هو حل جميع الشكاوي في الفترة القادمة.

وتابع وزير الموارد المائية بأنه جار تنفيذ برنامج التحول إلى الري الحديث بالتعاون مع عدة وزارات، موضحًا أن الدولة والفلاح شركاء في هذه البرنامج وتكلفته تبلغ 60 مليار جنيه ومشروع بحر البقر على وشك التنفيذ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق