أخبار عالمية

سوريا للجميع : نرفض ضم الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية .. ولا نعترف بأي تغييرات على حدود ١٩٦٧

أكد حزب سوريا للجميع عدم اعترافه بأي تغييرات أجراها الاحتلال الاسرائيلي على الأراضي الفلسطينية بعد عام ١٩٦٧ ، لافتاً إلى أن أساس المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين لابد أن تبدأ من هذا المنطلق ،وهي الرؤية التي يتبناها الحزب وغير قابلة للنقاش .
وقال الدكتور ” محمد عزت خطاب “- رئيس الحزب – في بيان صادر عنه – إن المرجعيات الدولية تستند جميعها للقانون الدولي ،والتي تنص على ألا اعتراف بعمليات التهويد والضم التي جرت على الأراضي الفلسطينية بعد عام ١٩٦٧ م .
كما شدد “خطاب ” على رفضه ضم أية أراضٍ فلسطينية جديدة ،وفق الخطة التي عرضها أمس ” بنيامين نتنياهو “- رئيس الوزراء الإسرائيلي ، مطالباً إسرائيل بالوقف العاجل لسياسة ضم وابتلاع الأراضي الفلسطينية ، مؤكداً أن سياسات نتنياهو سوف تؤدي لانفجار الأوضاع بالمنطقة .
و طالب ” خطاب ” المجتمع الدولي بضرورة التحرك لوقف السياسات الإسرائيلية ، ومنع ضم أراضي فلسطينية جديدة ،وعدم المساس بالقدس على أساس حل الدولتين .
قال “خطاب ” إن سياسة العجرفة التي تتبناها حكومة نتنياهو تجاه الفلسطينيين ، لن تؤدي إلا لتفجير الأوضاع في المنطقة بأكملها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق