منوعات

ياقسوةَ البابِ

شعر د/ فاطمة الزهراء

ياقسوةَ البابِ الذى
حجبَ الأحبةَ لم يعودوا
الليلُ يحملُ ريحهم
والشوقُ تحجبهُ سدودُ
مازلتُ أطرقُ بابهم
ويصيحُ صوتى :فلتعودوا!!!
لا كلَّت الأيدى ولا بدا
طيفٌ يواسيه المريدُ
والعشقُ كاسٌ من ردى
فى ذِكرِ من أهوى أزيدُ
فَلتنس!! قالوا وانتهوا
مضى زمانٌ ياعنيدُ
فأجبتُ يعصرنى الأسى:
ياحزنَ قلبٍ لا يريدُ !!!
إن كانَ نسيانى هُدى
فأنا ضلالى شديدُ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق