أخبارمصر

“يوسف بشري راعي الكتدرائيه ” عيد الميلاد هو عيد البشريه كلها

كتبت : سها ممدوح
تصوير : مراد ماهر ـ يارا الحلوانى

في لقاء مع يوسف بشري راعي الكتدرائيه مع الأنبا يوحنا أبدى بسعادته وشكره علي الحضور من أجل زيادة الفرحه .
وقال بشري أن عيد ميلاد السيد المسيح عيد فرح للبشريه كلها، ليس فقط للمسيحين بل فرح لكل البشر من آدم إلي آخر الأزمنة وتمني ان تحل بركات العيد علي بلادنا وعلي العالم بأكمله، ونعيش في سلام ومحبه وجميعنا بالنهايه.
كما أكد أن كل سنه تختلف عن الآخري  ولكن نحن دائماً نأمل أن السنه الجديده تكون أفضل، مع الأخذ في الإعتبار أن  سنة 2019 كان يوجد بها مميزات كثيرة ، مع وجود بعض الأشياء الغير لائقه إنسانيا لكن هذه طبيعة البشر جميعاً لا نكون ملائكة نحن بشر والبشر يتغير مع مرور الزمن ومن وقت لأخر مع تمنيه الخير للجميع بدون تمييز بين مسيحي ومسلم نحن بالنهايه إخوه، ونتمني إننا جميعاً نقوم بمراسم الأعياد لأنه هو عيد السلام والمحبه، ووجه الشكر لرجال الأمن لنجاحهم بتامين الكنائس نتمني لهم الخير ويمنح بلادنا مصر العظيمه الأمن والامان .
وأبدي راعي الكتدرائيه عن رأيه في السنه الجديده بتمنيه التفاهم وقبول الآخر بيننا كمسيحيين و مسلمين قائمين في وطن واحد ، يتمني أن نقول أنا مصري بغض النظر عن مسيحي ومسلم لأن أهم شيء التعاون ، ونتعامل مع الإنسان كإنسان مثله، وأوضح برأيه  من حيث الإرتباط الأسري ضرورة وجود السلام والمحبه .
وفي السياق ذاته  أن يوجد في كل دين وكل شعب المتطرف والمعتل  نحن لن ندين الأغلبيه من أجل القلة ، نتمني أن ينور ربنا عقولهم ونقوم بالصلاة من أجل تنوير  قلوب الناس جميعاً لن نتمنى الهلاك لهم.
ومن أقوال المسيح: ” أحبوا أعدائكم باركوا لعنيكم صلوا من أجل الذين يتهضونكم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق